Header Ads

خدعوك فقالوا

كتبت : د/ أسماء مهنا
هناك معلومات خاطئة يتم تداولها بخصوص الجلد والشعر ، ومن كثرة تداولها تحولت إلي معتقدات خاطئة .
من ضمن هذه المعتقدات هو الفخر بأن هناك صابون أو منظف للجلد يقضي علي ٩٩.٥ في المائة من البكتيريا والفطريات علي سطح الجلد ، مما يبدو لك للوهلة الأولي أنك في أمان تام  ، والحقيقة أن ذلك يعد جريمة نكراء في حق الجلد ، فلقد خلق الله الجلد ووهب علي سطحه مجتمعا صديقا من البكتيريا والفطريات ، يمثل خطا دفاعيا وتوازنا بيئيا غاية في الدقة ، وتركيزات البكتيريا والفطريات الصديقة تختلف من مكان لآخر علي سطح الجلد ، لذا فالفخرالقائم علي التخلص من هذا التوازن هو قمة العيب ، وقتها سيصاب الجلد بالإكزيما وتزيد قابليته لمختلف الأمراض ،
هذه المنظفات لا تصلح إلا في أوقات الأوبئة أو تنظيف الأرضيات والأسطح فقط ، أما الجلد في حالته الطبيعية فهو بريء منها.

رفقا بالجلد .. ولاتعبثو بدرجة حامضيته أو اتزانه البيئي ، واستشيرو طبيبكم المختص قبل استخدام أي منتج يخص الجلد أو الشعر

ليست هناك تعليقات